About Society

سلامة

تذكر منظمة الصحة العالمية أن ربع وفيات الإصابات ناتجة عن الحوادث المرورية حيث تحصد أرواح أكثر من مليون شخص كل سنه إضافة إلى إصابة أو عجز 50 مليون شخص. وتشهد المملكة العربية السعودية ارتفاعا ملحوظا في معدلات الحوادث المرورية والتي تساهم في تكبد الخسائر في الأرواح إضافية إلى الخسائر الباهظة للاقتصاد الوطني و الآثار الاجتماعية والصحية الناتجة من الحوادث المرورية.

وتشير الإحصاءات إلى أن أكثر من 550000 ألف حادث مروري تحدث في المملكة سنويا ينتج عنها وفاة أكثر من 7000 نسمه و إصابة أكثر من 38 ألف سنويا , وأكثر من 30% من أسرة المستشفيات مشغولة بإصابات الحوادث المرورية . كما تتكبد المملكة حوالي 13 بليون ريال سنويا نتيجة للحوادث المرورية.

وجهود الدولة المباشرة والفعالة واضحة في تقليل وتخفيف الحوادث المرورية المتمثلة بجهود الإدارة العامة للمرور و الدفاع المدني ووزارة الصحة والهلال الأحمر السعودي ومدينة الملك عبدا لعزيز للعلوم والتقنية ومطلوب قيام مؤسسات من القطاعات الحكومية الأخرى والأهلية لتساهم في تخفيف الحوادث المرورية و توعية المجتمع لأهمية الوقاية من الحوادث المرورية.

لذا فإن المجتمع في حاجه ماسه إلى جمعية علمية تسعى إلى تواصل مع كل الجهات الفاعلة من الجهات الحكومية والقطاعات الأخرى مثل شركة ارامكو السعودية وكذلك مع المؤسسات الأهلية والشخصيات العامة ورجال الأعمال و ذوي الخبرة في مجال السلامة المرورية مما يساعد في تخفيف هذه المعاناة. و نظراً للدور الكبير الذي تقوم به الجامعات في خدمة المجتمع تأتي أهمية تأسيس جمعيه علميه بجامعة الدمام نظرا لما تحتويه من تخصصات مختلفة ذات علاقة بالسلامة المرورية مثل كلية العمارة و التخطيط وكلية الهندسة وكلية التربية والكليات الصحية لتعمل على تحسين مستوى خدمة المرور و السلامة المرورية.

 

قرار تأسيس الجمعية

قامت لجنة السلامة المرورية بالمنطقة الشرقية ممثلة في برنامج السلامة المرورية بأرامكو السعودية بالتواصل مع كلية العمارة والتخطيط بجامعة الدمام لاقتراح إنشاء الجميعة تحث مظلة الجامعة. تم عرض المقترح على المجالس المعنية بالكلية والجامعة. تمت موافقة مجلس الجامعة بجلسته الثانية للعام الجامعي 1431- 1432 وبتارخ 24-12- 1431 الموافق 30-11-2010 على إنشاء جمعية علمية بالجامعة تحت مسمى الجمعية السعودية للسلامة المرورية بكلية العمارة والتخطيط، وتمت مصادقة معالي وزير التعليم العالي على القرار بموجب البرقية الخطية رقم 9350 والمؤرخة في 27-1-1432. وتمارس نشاطاتها العامة في تطوير المعارف النظرية والتطبيقية، وتقديم الأستشارات و الدراسات العلمية والتطبيقية للقطاعات العامة والخاصة في مجال السلامة المرورية وذلك وفقاً للقواعد المنظمة للجمعيات العلمية في الجامعات السعودية.



Top